لـَن أصالحَ أبداً !

هي أشياءٌ لا تُشترى :

ذكريات الطفولةِ بينكَ و بين أخيك ،

حسّكما فجأة بالرجولة ،

هذا الحياء الذي يكبتُ الشوق .. حين تعانقه ،

الصمت – مبتسمين- لتأنيب أمكما ،

و كأنكما ،

ما تزالان طفلين !

تلك الطمأنينة الأبدية التي بينكما :

أن سيفانِ سيفك ،

صوتانِ صوتك ..

بأنك إن مُت :

للبيت رب ،

و للطفلِ أب .

— أمل دُنقل .

2 تعليقان to “لـَن أصالحَ أبداً !”

  1. White Says:

    ♥ ♥ ♥ مؤثرة أوى

Have a say :

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: