المذكّرة-9

   لا يمكنُ لي استساغةُ الفظاظة، ولا أستطيعُ التعاملَ مع حاملٍ لأيّ درجة منها ولو هانَت على سائر الناس.

ألحظُ أنني أجمُدُ وأجفُ عندما أتعرّضُ لفرضٍ متعنّتٍ من أيِّ أحد، وتتملّكني طاقةٌ غريبة لا أدري عن مصدرها شيء، تُتيحُ لي أن أظلّ على رأيٍ وشعورٍ لا أغيّر أحدهما تحتَ أي ظرف. وأنني لا أتعاطفُ مع من يرفَع صوته جواري، حتى ولو لَم يكن مُوجّهًا بحديثه الغاضبِ إليّ!

إنني مثلُ ساقِ نبات، تميلُ بريحٍ رقيقةٍ فقط.

2 تعليقان to “المذكّرة-9”

  1. جِهاد مُصطفى Says:

    دي مُستوحاة منّي DD= ؟

Have a say :

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: